• حد اليتم الشرعي

    ما هو السن الشرعي لكفالة اليتيم؟ ومتى يجب إيقاف الكفالة (لليتيم أو اليتيمة)؟ علمًا أن جميع الأيتام المكفولين يدرسون وتنتهي دراستهم الثانوية في سن 18 سنة؟ وما هو التصرف الشرعي في حال طلب الكافل استمرار كفالة اليتيم بعد انتهاء سن الكفالة؟

    أما السن الشرعي لليتم، فهو البلوغ، والبلوغ يكون بإحدى علاماته التي هي: الاحتلام بالنسبة للذكر والأنثى، أو الحيض أو الحبل للأنثى، أو بالسن وهو ثماني عشرة سنة كما هو المشهور عند السادة المالكية والأحناف، وهو الذي عليه العمل الآن في مختلف البلدان، وجرت به قوانين الأحوال المدنية والشخصية وذلك خلافًا للسادة الشافعية والحنابلة الذين يجعلونه خمس عشرة سنة.

    وعليه فمن بلغ بإحدى العلامات السابقة لم يعد يتيمًا شرعًا لحديث: «لَا يُتْمَ بَعْدَ احْتِلَامٍ» كما أخرجه أبو داوود وغيره من حديث علي رضي الله عنه.

    ولعموم قوله تعالى: ﴿وَابْتَلُوا الْيَتَامَى حَتَّى إِذَا بَلَغُوا النِّكَاحَ﴾ [النساء: 6]، وتسميتهم في الآية يتامى مجاز مرسل باعتبار ما كان، لأن اليتيم لا يدفع له المال حتى يبلغ.

    وبناءً على ذلك فمن كان كافلًا يتيمًا فله أجر كفالة اليتيم إلى أن يبلغ ثماني عشرة سنة أو يحتلم، أو تحيض الأنثى أو تحبل كما تقرر، وما وراء ذلك تكون كفالته من جملة الصدقات وفعل الخير، ينبغي له أن يستمر بمعروفه معه حتى يكفل نفسه بعمل أو زواج الأنثى.

    ولا سيما إن كان طالب علم، فإن من تمام معروفه معه أن يواصل إحسانه إليه حتى يتخرج، وله بذلك أجر إعانة طالب العلم، ويكون مدخرًا لنفسه أجر الصدقة الجارية إن شاء الله تعالى، التي منها: علم ينتفع به، ومعينًا على البر والتقوى... ولكن عليكم أنتم أن تبينوا له حد اليتم شرعًا، ليكون على بينة من أمره، ثم ترغبونه بمواصلة فعل الخير إن أحب.

    والله تعالى أعلم.

    دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي

    رقم الفتوى: 1316 تاريخ النشر في الموقع : 06/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة