• الانضمام إلى منظمة سرية (الماسونية)

    لقد أسلمت والحمد لله ثم تركت بلدي في بيفيرلي هيلز، كاليفورنيا بعد أن تعرضت لضغط شديد من أسرتي وأصدقائي للعودة إلى الكنيسة الكاثوليكية، وعندما رفضت ذلك تبرأت مني أسرتي، كما توقف أصدقائي عن كلامي والتعامل معي. أبي وإخوتي وجميع أفراد الأسرة الذكور هم ماسونيين وأبي وإخوتي ماسونيين بدرجة كبيرة وحيث إني ولده فمن المفترض أن أكون ماسونيًا أيضًا. تساعدنا الماسونية في الترابط باعتبار الماسونيين أسرة واحدة، وكذلك في العمل التجاري. فهل يمكن للمسلم أن ينضم إلى منظمة سرية مثل الماسونية؟ ملحوظة مترجم السؤال: الماسونية حركة اجتماعية سرية تقوم على اعتبار الإنسان فقط وتسقط كل الاعتبارات ولا تقيم وزنًا للأديان السماوية ولا سيما الإسلام. همها مع الناس أو النخبة منهم على ذلك، وتمدها الصهيونية لأنها في النهاية تدعم توجهاتها في محو الهوية الإسلامية ومحو مطالبها وتطلعاتها.
     

    لا يجوز للمسلم أن ينضم -سرًا أو علانية- لأي منظمة أو جمعية أو هيئة تناقض أهدافها ومناهجها وأساليبها مع أحكام الإسلام وعقيدته أو تسعى للإفساد في الأرض.

    والله أعلم.
     

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 6567 تاريخ النشر في الموقع : 05/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات