• الجمع بين المرأة وبنت ابنة أختها

    حضر إلى اللجنة السيد/ عبد العزيز، وأفاد كتابة وشفاهًا بما يأتي: إنه متزوج من فاطمة، ولفاطمة ابن أخت لها يسمى عيسى، ولعيسى ابنة تسمى سعاد، فهل يجوز له أن يتزوج سعاد مع فاطمة؟ وقد قال المستفتي: إن زوجتي فاطمة هي التي طلبت مني هذا.

    عيسى هذا يعتبر ابن أخت فاطمة، وابنته سعاد تعتبر بنت ابن أختها، ولا يجوز الجمع بينهما، لأنه لا يجمع بين اثنتين لو فرضت كل منهما ذكرًا والأخرى أنثى لا يحل الجمع بينهما، وهذه الصورة من هذا النوع، ومثل هذا الزواج فيه قطيعة رحم.

    وأفادت اللجنة أن هذا التحريم لحق الشرع ولا عبرة برضاها أو عدم رضاها.

    والله سبحانه وتعالى أعلم.

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 399 تاريخ النشر في الموقع : 04/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة