موسوعة للفتاوى الإسلامية في شتى الموضوعات ومجالات الحياة صدرت عن هيئات متخصصة من عدة بلدان إسلامية

محتوى ضخم من أسئلة وأجوبة الفتاوى (34208 فتوى) من 9 مصادر، أجاب عنها 91 مفتيـًا

خصائص متقدمة للبحث، وفهرسة موضوعية علمية تسهل الوصول للمعلومة الشرعية

فتاوى مختارة

  • تسلفت مبلغ ألفي ريال من صديق مقيم في لبنان، وكان هذا قبل الغزو الإسرائيلي للبنان، والآن بعد أن فقدت عنوانه الصحيح اعتقادًا مني أنه كان مسافرًا للبنان لمدة إجازة ويعود، ولكن ظروف الحرب منعته من العودة، ولا أعرف مصيره الآن، فهل يجوز لي التصدق بالمبلغ باسمه على المستحقين من الفقراء والمساكين أم لا؟

    يجب رد المال المقترض إلى صاحبه إن كان حيًّا، ويمكن السؤال عنه وعن مقره عن طريق أقاربه، وإن تعذر ذلك فيسلم إلى ورثته إن وجدوا، وإن تعذر ذلك فيتصدق به عنه، ثم إن لقيته بعد ذلك أخبره بما فعلت، فإن رضي وإلا ادفع إليه حقه، ويكون أجر المال المتصدق به لك. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26827

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    1146

  • هل يجوز أن ينام الولد مع أمه وأخته وهو بالغ رشده؟

    لا يجوز للأولاد الذكور إذا بلغوا الحلم وكان سنهم عشر سنوات أن ينـاموا مـع أمهـاتهم أو أخـواتهم في مضـاجعهم أو في فرشهم؛ احتياطًا للفروج، وبعدًا عن إثارة الفتنة، وسدًّا لذريعة الشر، وقد أمر النبي - صلى الله عليه وسلم - بالتفريق بين الأولاد في المضاجع، إذا بلغوا عشر سنين، فقال: مروا أولادكم بالصلاة لسبع، واضربوهم عليها لعشر، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32171

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    1558

  • هل يبيح الشرع الإسلامي المطهر للنساء حق الانتخاب والترشيح للمجالس النيابية والبلدية؟

    إن الإسلام ساوى بين الرجل والمرأة في الحقوق والواجبات إلا ما تقتضيه الطبيعة الخاصة لكل منهما؛ فهو قد أعطى المرأة حقوقها كاملة، وأعلى قدرها ورفع شأنها، وجعل لها ذمة مالية مستقلة، واعتبر تصرفاتها نافذة في حقوقها المشروعة، ومنحها الحق في مباشرة جميع الحقوق المدنية ما دامت تتناسب مع طبيعتها التي خلقها الله عليها.

    وإذا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15363

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    1271

  • مسلم يشهد أن لا إله إلاَّ الله وأنَّ محمدًا رسول الله صلى الله عليه وسلم ويقول إذا رأى شيئًا ساقطًا ويحب أن هذا الشيء لا يصبه ضرر إذا وقع يقول: يا رسول الله، أو يا شيخ أحمد التيجاني ، فهل هذا اللفظ يعد شركًا بالله؟ أو أنها ألفاظ لا تضر صاحبها ويجب على   المسلم أن يتلفظ بها ولا يعد من المشركين ولا يحبط عمله؟ نرجو منكم إفتاءنا ...

    إن الله تعالى وحده هو الحفيظ العليم، فمن أحب ألا يصيبه ضرر إذا سقط، أو خاف أن ينزل به أو بأحد من خواصه وأقربائه بلاء في أي حال من الأحوال فليلجأ إلى الله الذي بيده ملكوت كل شيء والذي يعلم السر وأخفى، فيرفع إليه حاجته ويدعوه تضرعًا وخفية؛ ليحفظه من البلاء عند سقوطه وفي نومه ويقظته وفي كل حال من أحواله ويكشف عنه السوء وكل ما أصابه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20702

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    2387

  • الوالد يملك ثلاثة بيوت، كل واحد منها فيه صبرة ريال واحد فرانسي كل سنة، واحد منها فطور والآخر لمعلم الصبيان الذي يدرسهم القرآن والثالث للمؤذن، والآن المؤذن ومعلم الصبيان يستلمون رواتب من الحكومة، هل ندع كل شيء   على ما كان عليه، أو نصرفه كله في فطور وصدقة على الفقراء؟


    وبعد دراسة اللجنة للسؤال واطلاعها على الوثيقة المرفقة المثبتة للوقفية، ولما سأل عنه السائل، فقد أجابت اللجنة بما يأتي: المقدم في غلال هذه البيوت إصلاحها، فإن بقي شيء فيدفع منه القدر الذي نص عليه لمن ذكرهم الموقف في وثيقة الوقفية، وكون الحكومة تدفع للمؤذن ولمعلم الصبيان رواتب هذا لا يمنع من دفع الحق المنصوص عـليه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    27511

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    763

  • يقول السائل: سمعنا عن بعض اللاعبين أنهم لا يصومون رمضان بحجة مشاركتهم في المباريات أو التدريبات في رمضان؛ لعدم استطاعتهم الصيام مع المجهود المبذول فيها.
    فما حكم الشرع في ذلك؟

    اللاعب المرتبط بناديه بعقد عمل يجعله بمنزلة الأجير الملزم بأداء هذا العمل، فإذا كان هذا العمل الذي ارتبط به في العقد هو مصدر رزقه ولم يكن له بد من المشاركة في المباريات في شهر رمضان، وكان يغلب على الظن كون الصوم مؤثرا على أدائه فإن له الرخصة في الفطر في هذه الحالة؛ فقد نص العلماء على أنه يجوز الفطر للأجير أو صاحب المهنة الشاقة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15265

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    1366

  • أولاً: إننا في قرية باقور مركز أبو تيج - محافظة أسيوط نعيش فترة من القلق بسبب ابتداع أمور ليست في الدين فنريد من سيادتكم جوابًا شافيًا على ما ابتدع حتى لا نتخبط ونطبق مبادئ الإِسلام على بصيرة وننبذ المبتدعات ونزجرهم، ثم ما هي الكتب الدالة على ذلك؟ هدانا الله وإياكم إلى ما فيه الخير والهدى.

    ثانيًا: إننا شباب مقبل على دينه ...

    أولاً: لم تذكر البدع التي تريد الجواب عنها حتى نذكر لك الجواب، ولكن نحب أن ننبهك إلى أصل عظيم، وهو أن الأصل في باب العبادات المنع حتى يرد الدليل عليها شرعًا، فلا يقال: إن هذه العبادة مشروعة من أصلها أو من جهة عددها أو هيئتها إلاَّ بدليل شرعي، فمن ابتدع في دين الله ما لم يشرعه الله فما صدر منه مردود عليه، قال صلى الله عليه وسلم: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21496

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    1732

  • ألفاظ تستعملها الناس عند مخاطبة العلماء والرؤساء، وأصحاب الرتب العالية كالسلاطين والوزراء وغيرهم مثل: العليم. الحكيم. الرحيم. مولانا. صاحب العظمة. صاحب السعادة. صاحب العزة. ولي النعم. رب الفضل وغير ذلك، فهل يجوز مخاطبة العبيد، ومدحهم بهذه الصفات، مع أنها من صفات الله سبحانه وتعالى أم لا؟

    رقم الفتوى
    591

    تاريخ النشر في الموقع
    03-12-2017

    مشاهدات
    2027

  • سأل ناشد ميخائيل قال: ما قولكم دام فضلكم في أن حرمة تدعى قمر بنت علي توفيت عن بنت على قيد الحياة، وعن ابن بنتها توفيت قبلها.

    فمطلوب معرفة ميراثها ينحصر في بنتها الموجودة الآن دون سواها، أو يشترك معها ابن بنتها المتوفاة قبلها؟ وما يكون نصيب كل منهما في الميراث؟ ولكم الأجر والثواب.
     

    جميع تركة المتوفاة المذكورة لبنتها فرضًا وردا، ولا شيء لابن بنتها المتوفاة قبلها؛ لأنه من ذوي الأرحام المؤخرين في الميراث عن أصحاب الفروض، وعن الرد على من يرد عليه منهم. وهذا إذا لم يكن للمتوفاة وارث آخر.

    والله أعلم.

    المبادئ:-

    1- للبنت النصف فرضًا والباقي ردا عند عدم وجود من يعصبها.

    2- ابن البنت من ذوي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13037

    تاريخ النشر في الموقع
    13-12-2017

    مشاهدات
    543

  • سئل بخطاب وزارة المالية رقم 17 مارس سنة 1921 بما صورته: الست فريدة هانم تملك مدفنا بأراضي الإمام الشافعي معدا لدفن الموتى، وقد تنازلت عن منفعة هذا المدفن والمباني والترب إلى كل من مصطفى أفندي حسن، ومحمد أفندي حمزة، بمقتضى تنازل عرفي تاريخه 3 مارس سنة 1918، ثم توفيت في 6 أكتوبر سنة 1920 وترغب وزارة المالية معرفة ما إذا كان هذا المدفن ...

    اطلعنا على خطاب الوزارة رقم 17 مارس سنة 1921 نمرة 244/3/1912 بخصوص مادة المدفن تعلق الست فريدة هانم وعلى صورة التنازل عن منفعة هذا المدفن والمباني والترب الصادر منها إلى كل من مصطفى أفندي ومحمد أفندي حمزة، ونفيد أن الكلام هنا في موضعين: في الأرض، وفيما حدث فيها من البناء وغيره، أما الأرض: فقد صرح العلماء بأن أرض القرافة الصغرى وهي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10593

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    2099

  • هل ادخار الذهب حرام؟ مثلاً لما اشتريت غرام بدرهم واحد وحال العام وانخفض إلى نصف درهم، ولكن العام الآخر ارتفع إلى خمسة دراهم، هل هي ربوية أم حرام؟

    يجوز شراء الذهب بعملة أخرى غير الذهب يدًا بيد، وادخاره وبيعه بعد بأقل أو أكثر من سعره الماضي، ولا يعتبر ذلك كنزًا منهيًّا عنه إذا أديت زكاته المفروضة فيه. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26671

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    1059

  • في بعض المساجد قبل الأذان بـ 15 دقيقة ما يسمى بالتفكير، فيقال: لا إله إلا الله، الصلاة والسلام عليك يا رسول الله ... إلخ، ويقال: إنه كالأذان الأول حيث إنه كان في زمن الرسول صلى الله عليه وسلم أذانان، ما حكم ذلك؟

    لم يرد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ما يسمى بالتفكير قبل الأذان على النحو الوارد بالسؤال، ومن ثم فإنه ينبغي الاقتصار على ما ورد عنه صلى الله عليه وسلم في هذا الموضوع.

    وبهذا يعلم الجواب.

    والله سبحانه وتعالى أعلم.

    المبادئ:-
    1- التفكير قبل الأذان ينبغي فيه الاقتصار على ما ورد عنه صلى الله عليه وسلم.

    بتاريخ: ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    12015

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    1882

  • في بعض كتب لغتنا الأردية مكتوب على لسان الناس الجملة: ( لا فتى إلا علي ، لا سيف إلا ذو الفقار ) أهذه الجملة   صحيحة موجودة في كتب الأحاديث، هكذا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لعلي رضي الله عنه، أم هذا افتراء افتراه الناس. سمعت أن هذا قول عيسى بن مهران الكاذب الرافضي؟

    حديث: ( لا فتى إلا علي ، لا سيف إلا ذو الفقار ) لا أصل له، وقد يكون مما وضعه الشيعة. قال عنه الملا علي القارئ في كتابه ( الأسرار المرفوعة في الأخبار الموضوعة ) المعروف بـ: ( الموضوعات الكبرى ص 384 ) ما نصه: حديث: ( لا فتى إلا علي ، لا سيف إلا ذو الفقار ) لا أصل له مما يعتمد عليه، نعم يروى في أثر واه عن الحسن بن عرفة العبدي من حديث أبي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33209

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    1995

  • إمام مسجد يقرأ دائمًا في صلاة الفجر يوم الجمعة بسورتي آلم السجدة و هل أتى على الإنسان باعتبار ذلك سنة مستحبة فهل في ذلك مانع ؟

    قراءة الإمام آلم السجدة و هل أتى على الإنسان في صلاة الفجر سنة ؛ لفعل النبي - صلى الله عليه وسلم - ، ولكن لا يداوم على ذلك لئلا يظن أنه واجب . وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36651

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    1258

  • رجل عامي قليل الفهم والمعرفة نشأ في بيئة جاهلة بأمور الدين أي أنها غير متمسكة حقيقة بأمور دينها، وما يعرف عن هذا الرجل أنه يشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدًا رسول الله، ولا ينكر شيئًا معلومًا من الدين بالضرورة، وكان كغيره ممن يعيش معهم لا يعلمون مدى أهمية الصلاة ووجوب أدائها، والمحافظة عليها، فيتركون الصلاة تهاونًا وكسلًا لا ...

    إذا كان الأمر كما ورد في نص الاستفتاء من أنّ المتوفّى كان في حياته يشهد أن لا إله إلا الله، وأن محمّدًا رسول الله، وأنه لا ينكر شيئًا معلومًا من الدين بالضرورة، وأنه لم يترك الصلاة جحودًا أو كفرًا بها؛ فإنه يعتبر مسلمًا عاصيًا، ولا يحكم بكفره، فيُغسَّل، ويُكفَّن، ويُصلَّى عليه، ويُدفن في مقابر المسلمين، وإذا ثبت أنه دفن من غير ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16051

    تاريخ النشر في الموقع
    27-12-2017

    مشاهدات
    996

  • إذا توضأ الإنسان ونسي فرضا فما العمل؟

    الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسوله وآله وصحبه.. وبعد: المشروع للمتوضئ أن يتوضأ وضوءًا كاملاً مرتبًا ومتواليًا، كوضوء النبي صلى الله عليه وسلم، فقد ثبت عن حمران مولى عثمان، « أن عثمان بن عفان دعا بوضوء فأفرغ على يديه من إنائه فغسلهما ثلاث مرات، ثم أدخل يمينه في الوضوء، ثم تمضمض واستنشق واستنثر، ثم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22343

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    1220

  • قال الله تعالى: ﴿ عَالِمُ الْغَيْبِ فَلا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَدًا (26) إِلا مَنِ ارْتَضَى مِنْ رَسُولٍ ﴾ [ الجن : 26 - 27 ] فهل الولي من أمة الرسول تابع له في علم الغيب؟

    إن الله سبحانه حكم بأن علم الأمور الغيبية خاص به، فقال: ﴿ قُلْ لاَ يَعْلَمُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ الْغَيْبَ إِلا اللَّهُ ﴾ [ النمل : 65 ] ولم يستثن من ذلك إلاَّ من ارتضى من رسله فيظهره على ما شاء من الغيب، قال تعالى: ﴿ عَالِمُ الْغَيْبِ فَلا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَدًا (26) ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21384

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    1429

  • اطلع مجلس الإفتاء والبحوث والدراسات الإسلامية على كتاب دولة رئيس الوزراء الأكرم المتعلق بطلب معالي وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية إعادة تخصيص دعم لمؤسسة تنمية أموال الأوقاف، أو ضم موازنة المؤسسة إلى موازنة وزارة الأوقاف، وبعد الاطلاع على كتاب معالي وزير الأوقاف وشروحات كلٍّ من: معالي وزير المالية، ...

    قرر المجلس التأكيد على قراره السابق رقم (103) بتاريخ (5/ 4/ 1427هـ) الموافق (3/ 5/ 2006م) والذي جاء فيه: "إن المؤسسة بمنزلة متولي الوقف؛ فيجوز تخصيص جزء من هذه العائدات لتغطية نفقات وأجور العاملين في المؤسسة بالقدر المعروف، دون توسع ولا مبالغةٍ في الإنفاق، مع المحافظة على أصل المال؛ لما رُوي أنَّ عمر بن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1223

    تاريخ النشر في الموقع
    03-12-2017

    مشاهدات
    2675

  • لقد صدر مني الطلاق الآتي: بعد صدور فتوى اللجنة وفيها أن زوجتي بقيت معي على طلقة واحدة (مرفق صورة عنها) حصل الآتي: في 7/1/2002 حصل خلاف بيني وبينها حتى غضبت غضبًا شديدًا، ومن جملة المؤثرات الخارجية من ظروف العمل فدخلت البيت وأنا أصرخ، والزوجة تسألني عن سبب صراخي ثم قلت لها: (ماذا تريدين، طيب، أنت طالق) وذلك بعصبية شديدة.

    وبعد أن ...

    وقع من المستفتي على زوجته سابقًا طلقتان رجعيتان رجع إليها في العدة بعد كل منهما بحسب فتوانا، وفي المرة الأخيرة لم يقع منه طلاق لأنه -كما قال- كان في حالة عصبية شديدة وأن لفظ الطلاق صدر منه غصبًا عنه، وعليه: فإن زوجته تبقى معه على طلقة واحدة.

    والله أعلم.

    وقد نصحتهما اللجنة بتقوى الله عز وجل وبحسن العشرة بينهما، وأنهما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7091

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    865

  • عندما يعتاد المسلم قراءة القرآن في أوقات معينة مثل بعد صلاة الفجر يوميًّا أو في يوم الجمعة فهل يجب عليه قراءة حزب أو ربع حزب أو عدد آيات محددة مثل 30 آية، 50 آية، أو أن ذلك يعود إلى ما تيسر من آيات الذكر الحكيم؟

    يقرأ ما تيسر له، بدون التزام لعدد معين من السور أو الآيات، ويحاول المحافظة على القراءة يوميًّا إذا تيسر له ذلك؛ لما في ذلك من الخير العظيم والأجر الكبير، وليحرص على التدبر   والتعقل لما يقرأ، حتى يستفيد من كلام ربه سبحانه. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21806

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    1445